المرجو الانتظار قليلا سوف يتم التوجيه الى المدونة الجديدة وشكرا المرجو الانتظار قليلا سوف يتم التوجيه الى المدونة الجديدة وشكرا

مشاهدة مسلسل انتصار الحب الحلقة 70 اون لاين كامل ومدبلج


مشاهدة مسلسل التركى انتصار الحب اون لاين كامل ومدبلج,انتصار الحب  مسلسل انتصار الحب  المكسيكى اون لاين كامل ومدبلج,حصرى مسلسل المكسيكى انتصار الحب اون لاين كامل ومدبلج,كامل ومدبلج مسلسل المكسيكى انتصار الحب اون لاين كامل ومدبلج,بدون توقف مسلسل المكسيكى  انتصار الحب اون لاين كامل ومدبلج,
فصة المسلسل
Victoria بنت في العشرينات من عمرها تعمل كخادمة عند عائلة Iturbide
تقع في حب Juan Pablo وهو ابن Bernarda Montejo و هي امراة قوية و شريرة زوجة Octavio Iturbide رجل طيب و محب
هذا الاخير يقع هو الاخر في حبها مما ادى الى ممارستهما لعلاقة حميمة بينهما و تنتج هده العلاقة عن حمل غير شرعي
لم يتوقف الامر
عند هذا الحد بل و Juan الذي كان يشعر بالذنب ليلا ونهارا لانه يكون بما
فعله قد ارتكب خطيئة في حقه و في حق مباديءه الدينية المقدسة حيث انه يوشك
على دخول الدير ليصبح من اللذين يهبون حياتهم لخدمة الرب
فيذهب للدير و يكفر عن ذنبه باكيا مستلقيا امام " اب الكنيسة " بهذا يبدا حياة جديدة محاولا ان ينسى Victoria
من جهة اخرى Bernarda لم تقبل بVictoria كفرد من العائلة ولا ب Maria كحفيدة لها فتطردها من المنزل
و لم يكن الامر
كاف لها بل و عندما تعرضت Victoria لحادث سيارة مع ابنتها ماريا قامت بخطف
الطفلة و ارسلتها لدار الايتام و كانت Victoria قد نجت من الموت و عندما
علمت بالخبر كادت و الجنون و الى الان ظلت تتالم و تتعذب من حسرتها على
ابنتها المفقودة لكنها لم تفقد الامل في ايجادها
Maria كبرت و عاشت و ترعرت في دار الايتام و كبر في فكرها فكرة انه تم التخلي عنها حاقدة على والدتها ظانة انها تركتها و رحلت
تشيء الاقدار ان تجتمع Maria ب Maximiliano ذلك الشاب الوسيم الذي يعمل في شركة الازياء كمدير للقسم الاداري التجاري
هنا تبدا الحرب بين Maria و Victoria لاجل الوسيم Maximiliano ظانة Victoria ان ترغب به لاغراض مادية لا اكثر
< فكيف ستكون المواجهة بين البنت و والدتها ?

OnlineTurkish,مسلسل,مشاهدة,حلقات,مسلسل,انتصارالحب,اون ,ملج,كامل،حصرى،حلقات،الحب،تحمل،كامل،مدبلج،مترجم،٢٠١٣،مسلسلات’ت تركى مكسيكى Download Loops 'triumph of love' watch, full, Mdbalij, Online, exclusive


Share this article :

إرسال تعليق

 
Support : Proudly powered by Blogger